عن الكلاسيكو
مش هتقدر تغمض عينيك!

أضيف بتاريخ  21-11-2015   الساعة  13:25:05 البطولات العالمية كتب : رائد عزاز

عشاق كرة القدم علي موعد مساء اليوم مع السحر و الفن و الجمال حين يلتقي قطبا الكرة الاسبانية ريال مدريد و برشلونة علي مسرح (سانتياجو بيرنابيو) الذي سيشهد حدوث الظاهرة الكونية الفريدة المتمثلة في أجتماع الشمس و القمر - ميسي و رونالدو - في مكان و توقيت واحد مع حضور متميز لكوكبة من النجوم  المضيئة في عالم الساحرة المستديرة.  

كلمة (كلاسيكو) تعني تقليدي أواعتيادي لكنها في مجال الرياضة تطلق علي المباراة الهامة التي تجمع بين أكبر و أشهر فريقين داخل الدولة الواحدة . الأرجنتينيون هم أصحاب السبق في أستخدام هذا المصطلح من أجل الإشارة إلي لقاء بوكا جونيورز و ريفر بليت , بعدها بدأ الأعلام الأوربي في تداوله منذ مطلع الألفية الثالثة ليصبح عنوانا حصريا لمواجهة الريال مع البارسا التي تحمل بعدا تاريخيا و سياسا يجعلها أكبر و أهم من كونها مجرد حدث رياضي كبير..الكاتالان يعتبرونها بمثابة ثأر سنوي ضد كل ما لاقوه من ظلم و معاناه في أثناء و بعد فترة الحرب الأهلية بينما المدريديون يعدونها فرصة لتأديب المتمرد الذي سعي - و مايزال -  للأنفصال عن المملكة الإيبيرية.

الحكاية بدأت عام 1936 عندما أنقسمت اسبانيا إلي فئات متنازعة كان أبرزهم :سكان مقاطعة كاتالونيا المطالبون بالحكم الذاتي , و قاطني مدريد المناصرون للحاكم فرانكو الذي قام بأضطهاد الفئة المعارضة و حاول طمس كل معالم ثقافتهم الأقليمية التاريخية عن طريق إصدار سلسة فرمانات تعسفية حرمت عليهم التحدث بلغتهم المحلية أو تسمية أولادهم بأسماء ذات أصول كاتالونية مثل (چوردي و چوزيب ) ,كذلك قام بتضييق الخناق علي فريقهم المحلي و منعه من عقد صفقات مميزة حتي لا يتمكن من منافسة نادي العاصمة!. 

الأمثلة كانت كثيرة منها واقعة اللاعب الأرجنتيني الشهير (ألفريدو دي ستفانو) الذي أتفق معه برشلونة في منتصف الخمسينيات للعب ضمن صفوفه لكن الفيفا رفض أعتماد قيده قبل الحصول علي موافقة ناديه الاصلي.. هنا تدخل رئيس الريال الأسبق سانتياجو بيرنابيو - بإيعاز و دعم من رجال الحكومة - و أستطاع بأساليب ملتوية أن يقنع ألفريدو بتوقيع عقد أخر للأنضمام إلي الكتيبة البيضاء!. تعقدت المسالة و تشابكت خيوطها بعد أن أصبح كلا منهما يمتلك تعاقدا رسميا مع نفس اللاعب , حتي تدخل الأتحاد المحلي و أصدر قرارا بأن يشارك دي ستفانو موسمين مع كل فريق إلا أن برشلونة تنازل عن حقه في الهداف القدير الذي تحول بعد ذلك الي أسطورة الريال و قاده نحو أحراز بطولات محلية و اوروبية عديدة نال علي أثرها لقب (دون) قبل أن يتم تكريمه عقب الأعتزال بمنحه الرئاسة الشرفية للنادي الملكي مدي الحياة. نفس السيناريو تقريبا تكرر عام 2002 حين تمكن رئيس الريال الحالي (فلورنتينو بيرث) من أغراء البرتغالي لويس فيجو نجم البارسا بالأنتقال إلي معقل الميرنجي مقابل مبلغ خيالي لتندلع مجددا حرب التصريحات الأعلامية التي أدت إلي زيادة حدة التعصب بين الجمهورين بدرجة كبيرة لم تفلح الأيام في التقليل منها حتي الأن.

نادي برشلونة أنشيء عام 1899 بواسطة رجل الاعمال السويسري (هانز جاسبر) الذي غير أسمة إلي چوان جاسبار بعد ان حصل علي الجنسية الاسبانية..بينما تأسس ريال مدريد عام 1902 علي يد بعض الأساتذة و الطلاب من هواة كرة القدم وكان يسمي نادي مدريد قبل أن ينال لقب ريال( ملكي) بقرار من الملك ألفونسو الثالث عشر عام 1920.عزيزي القاريء... أربط الحزام و أستعد لمتابعة كلاسيكو الأحلام الذي يعجز عن وصفه كل الكلام , بالتأكيد مش هتقدر تغمض عينيك.