العواطف وحدها لا تكفي

العواطف وحدها لا تكفي

عودة عبدالشافي لن تفيد الزمالك.. ستضره وستضر الزمالك

أضيف بتاريخ 11 أكتوبر 2017 الساعة 02:49:41 الدوري المصري كتب : محمد خالد

انتشرت في الساعات القليلة الماضية عدة أنباء حول نية نادي أهلي جدة السعودي في الاستغناء عن الدولي المصري محمد عبدالشافي من أجل ضم مهاجم أو صانع ألعاب من أمريكا الجنوبية، الأمر الذي ربط عبدالشافي بالعودة لنادي الزمالك في يناير المقبل.

بالفعل اهتم مسؤولو الزمالك بتلك الأنباء وقرروا فتح خطوط اتصال بظهير منتخب مصر من أجل استعادته في يناير المقبل.

هذا الأمر أسعد معظم الزملكاوية في مصر والوطن العربي، خصوصًا أن عبدالشافي يعد من الأيقونات التي يفخر بها الجمهور الأبيض لانتماءه الشديد للنادي ومستواه المميز مع الفريق، إضافة إلى الثغرة التي ضربت الفريق في مركزه منذ رحيله من 3 سنوات.

تناوب على الزمالك في هذا المركز العديد من اللاعبين في الآونة الأخيرة أمثال "حمادة طلبة - إسلام جمال - أحمد سمير - معروف يوسف - محمد ناصف - علي فتحي" من أجل سد الفراغ الذي تركه عبد الشافي، لكنهم عجزوا عن أداء نفس المهام بنفس المستوى، وظل هذا المركز نقطة ضعف الزمالك الذي يهاجمه منه الخصوم سواء محليًا أو إفريقيًا.

ومع انطلاق هذا الموسم أصدر اتحاد الكرة قرارًا كان في صالح القلعة البيضاء أكثر من باقي الأندية، بمعاملة اللاعبين السوريين مثل المصريين في القيد، حيث نجح مسؤولي القلعة البيضاء، في التعاقد مع الثنائي السوري الدولي، علاء الشبلي "ظهير أيمن"، ومؤيد العجان "ظهير أيسر"، ويعتبر الأخير أحد أهم صفقات الزمالك هذا الموسم بعد الأداء المميز الذي قدمه دفاعيًا وهجوميًا، حيث يعتبر الوحيد الذي أشعر جمهور الزمالك بالثقة والأمان في هذا المركز منذ رحيل محمد عبدالشافي.

العجان يعد من ظهراء الجنب العصريين، فخوضه ما يقرب من 35 مباراة دولية مع المنتخب السوري، أكسبه خبرات كبيرة جدًا، فمنذ سنوات طويلة لم نشاهد ظهير في مصر يقوم بالزيادة الهجومية ،ويصوب ويجيد ضربات الرأس، ويظهر في مركز المهاجم الثاني في حالة النقص العددي داخل منطقة الجزاء، هذا الدور عبدالشافي نفسه لا يؤديه، أو بات لا يؤديه في ظل تقدمه في السن ووصوله للثانية والثلاثين من عمره، مقارنة بالعجان الذي يبلغ 24 عامًا فقط.

إذًا فلماذا التفكير في عودة عبدالشافي الآن في ظل تقدمه في السن، وامتلاك لاعب مميز في نفس المركز؟ هل سيقبل عبدالشافي أن يكون بديلًا قبل 5 أشهر فقط من كأس العالم وبالتالي ضياع فرصه في تمثيل الفراعنة في روسيا؟ بالطبع لا، ولو شارك أساسيًا وتم تفضيله على اللاعب السوري بما أنه أحد نجوم منتخب مصر والزمالك وصاحب الخبرات الطويلة، يعني خسارة لاعب له مستقبل كبير وسيفيد الزمالك لسنوات طويلة مثل مؤيد العجان، ولا ننسى الظهير الصاعد بقوة أحمد فتوح والذي سيختفي تمامًا في حالة عودة عبدالشافي ولن يشارك سواء أساسي أو بديل وسيخسر الزمالك مستقبله في هذا المركز.

الحل إذا أراد عبدالشافي ختام مسيرته الكروية مع الزمالك، وفي حالة رحيله عن أهلي جدة في يناير المقبل، أن يبحث عن عرض آخر خارج مصر لمواصلة اللعب باستمرار من أجل كأس العالم، ومن ثم التفكير مطلع الموسم المقبل في العودة للزمالك، ووقتها سيكون المشاركة مع لاعب بديل ليست مشكلة، في ظل تحقيق طموحه مع منتخب مصر بتحقيق كأس الأمم الإفريقية والمشاركة في كأس العالم، ووصوله لعامه الثالث والثلاثين.

السطور السابقة ليست تقليلًا من عبدالشافي على الإطلاق، بالعكس فعبدالشافي يعد أحد أفضل لاعبي الجهة اليسرى في تاريخ مصر والزمالك، لكن التقدم في السن هو سنة الحياة، وبالتأكيد عبدالشافي حاليًا ليس عبدالشافي منذ 5 سنوات، فلا أحد منا ينكر أن الحضري أفضل حارس مرمى في تاريخ مصر، إلا أن الأحق بالمشاركة في مونديال روسيا هو أحمد الشناوي أو شريف إكرامي، وفقًا لرؤية كوبر، لأن الحضري مع وصوله لعامه الخامس والأربعين، ليس الحضري من عشر سنوات.

نتائج المباريات

شاهد كل النتائج
فياريال
2 - 0
لاس بالماس
12:00
سيلتا فيجو
-
أتليتيكو مدريد
16:15
ديبورتيفو ليجانيس
-
أتلتيك بلباو
18:30
ريال مدريد
-
إيبار
20:45
كولن
-
فيردر بريمن
13:30
فرايبورج
-
هيرتا برلين
15:30
فولفسبورج
-
هوفنهايم
18:00
إيفرتون
-
أرسنال
14:30
توتنهام هوتسبير
-
ليفربول
17:00
كييفو فيرونا
2 - 1
هيلاس فيرونا
12:30
إيه سي ميلان
-
جنوى
15:00
بينفينتو
-
فيورنتينا
15:00
سبال
-
ساسولو
15:00
أتالانتا
-
بولونيا
15:00
تورينو
-
روما
15:00
أودينيزي
-
يوفنتوس
18:00
لاتسيو
-
كالياري
20:45
نيس
-
ستراسبورج
15:00
تروا
-
ليون
17:00
مارسيليا
-
باريس سان جيرمان
21:00
الأهلى
-
النجم الساحلى
19:00

حقوق الملكية © 2017 الفريق