رسالة إلى كوبر

رسالة إلى كوبر

الفراعنة ستكون رقم سلبي في روسيا بسبب الحضري وشركائه

أضيف بتاريخ 12 أكتوبر 2017 الساعة 12:18:46 الدوري المصري كتب : شادي عيسى

ممكن حد يخرج علينا حاليا ويقولنا أن كلامك ينطبق عليه المثل "قبلالهنا بسنة"، والهنا هنا هي مباريات منتخب مصر في روسيا، نعم نحن وكل من يتابع كرة القدم المصرية مهتم جدًا بالثلاث مباريات التي سيخوضها الفراعنة في شهر يونيو ٢٠١٨ فلا أحد من المشجعين صغيرًا في السن أو كبيرًا إلا ويريد أن يفرح بمنتخبنا، فنحن نتحاكى عن مباراة في كأس القارات مع المكسيك اتعادلنا فيه سنة ٩٩، ومباراتي البرازيل وإيطاليا عام ٢٠٠٩ في القارات أيضًا، وخسرنا الولى بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، وفوزنا بالثانية بهدف حمص الشهير، لكننا ننسى عن عمد هزيمتنا من أمريكا في نفس البطولة، كما أننا كمصريين نحب الجوهري لأنه قادنا لكأس العالم وليس لتعادنا مباراتين وخسارتنا في واحدة عام ٩٠.

المصريين يرغبون في مشاهدة منتخبهم يقدم أداءًا ممتعًا لأنهم يدركون بالطبع أنه لن يحقق كأس العالم، لكننا سنتغنى بأداءنا وأهدافنا في كأس العالم، وخير دليل هو كلامنا عن هدف مجدي عبدالغني الوحيد في مونديال٩٠، لذلك فطريقة كوبر تقودنا لكأس العالم، لكنها لن تجعلنا أبطال العالم.

مصر والمصريين يرغبون فقط في أن يكون أداء منتخبنا في الثلاث مباريات وهم عدد مبارياتنا المتوقع لنا خوضها في كأس العالم جميلة وممتعة كي تترك ذكريات ممتعة لنا، بالمعنى المختصر "أن الحكاية كلها ١٠ أيام لعب فياريت نفتكرها طول عمرنا وإحنا فرحانين مش زعلانين".

لكن من وجهة نظري أننا لن نتذكرها غير زعلانين حتى ولو استمر كوبر في طريقته الحذرة دفاعيا، لكن لماذا أرى أننا لن نفرح في كأس العالم المقبل، سنكون رقم سلبي في المونديال سببه أن أول خبر سيكتب في المواقع والوكالات عن منتخب مصر هو أن الفراعنة الأكبر سنا في منتخبات المونديال، نعم سنكون المنتخب الأكبر سنا فعندنا ما لا يقل عن ٧ لاعبين تخطوا الثلاثين بل أحدهم وصل إلى سن ٤٥ عاما.

وهم الحضري 46 عاما وإكرامي ٣٥ عاما وأحمد فتحي ٣٤ عاما وعبدالشافي ٣٣ عاما وعبدالله السعيد ٣٣ عاما وحسام عاشور ٣٣ عاما وطارق حامد ٣٢ عاما وأحمد المحمدي ٣١ عاما ثم جيل ٢٠١١ الذي سيكون عمرهم ٢٦عاما.
 
نعم الخبرة مطلوبة لكن علينا أن نؤدي مبارياتنا في المونديال ونحن في كامل لياقتنا البدنية حتى لا نتلقى هزائم تجعلنا في غم وحزن ونتذكرها وإحنا في حالة تعاسة ورغبة في النسيان.
 
وهنا يجب أن يعي ويفهم هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخبنا ويتم تبليغه من قبل اتحاد الكرة أن يخفض من متوسط أعمار منتخبنا، لكن عليه أن يلتزم بطريقته الحذرة الدفاعية مع استبعاده عدد من اللاعبين أصحاب الأعمار الكبيرة في المنتخب من التشكيل الأساسي وأن تكون مباراة غانا القادمة هي أول طريق تقليل من متوسط أعمار لاعبي منتخبنا وأن يقوم كوبر بإشراك كل اللاعبين الأقل عمرًا أي أن يستبعد من التشكيل الأساسي كل من عصام الحضري وأحمد فتحي ومحمد عبدالشافي وأحمد المحمدي مع استمرار ابتعاد عبدالله السعيد (رغم أهميته الفنية الكبيرة) ليشرك لاعبين ممن تواجدوا على الأقل في معسكرات المنتخب الماضية مثل كريم حافظ وعمر جابر ومحمد فتحي.

لكي نساعدهم وفِي مباراة مهمة أمام منتخب يرغب في أن يفسد فرحة منتخبنا وبالتالي هذا الأمر سيجعل من مستوى المباراة على أعلى مستوى وبالتالي استفادة هؤلاء اللاعبين أمر مؤكد مهما كانت النتيجة.
 
واخيرًا مستر كوبر فلتجعلنا مسرورين ونملك ذكريات سعيدة عن مشاركة مصر في مونديال روسيا وأن تدخل تاريخ ذكريات مصر والمصريين.

نتائج المباريات

شاهد كل النتائج
فياريال
2 - 0
لاس بالماس
12:00
سيلتا فيجو
-
أتليتيكو مدريد
16:15
ديبورتيفو ليجانيس
-
أتلتيك بلباو
18:30
ريال مدريد
-
إيبار
20:45
كولن
-
فيردر بريمن
13:30
فرايبورج
-
هيرتا برلين
15:30
فولفسبورج
-
هوفنهايم
18:00
إيفرتون
-
أرسنال
14:30
توتنهام هوتسبير
-
ليفربول
17:00
كييفو فيرونا
2 - 1
هيلاس فيرونا
12:30
إيه سي ميلان
-
جنوى
15:00
بينفينتو
-
فيورنتينا
15:00
سبال
-
ساسولو
15:00
أتالانتا
-
بولونيا
15:00
تورينو
-
روما
15:00
أودينيزي
-
يوفنتوس
18:00
لاتسيو
-
كالياري
20:45
نيس
-
ستراسبورج
15:00
تروا
-
ليون
17:00
مارسيليا
-
باريس سان جيرمان
21:00
الأهلى
-
النجم الساحلى
19:00

حقوق الملكية © 2017 الفريق