على طريقة مرتضى

على طريقة مرتضى

طلعت يوسف الضحية رقم "13" في عهد فرج عامر مع سموحة

أضيف بتاريخ 13 فبراير 2018 الساعة 01:04:08 مصر كتب : سليمان السيد

13 مدربا يقودون سموحة منذ صعوده للممتاز.. حلمي طولان تولى المهمة الفنية "3 مرات".. وميمي عبدالرازق يعود في ولايته الخامسة.

لم ينجو نادي سموحة من ظاهرة تغيير المدربين في مصر خلال السنوات الماضية تحت رئاسة فرج عامر والذي لم يجد أي مشكلة في إقالة مدرب أو قبول استقالته بسهولة.

ولا يختلف أحدًا على أن سموحة نجح في حفر اسمه بين الكبار في الدوري المصري منذ صعوده لدوري الأضواء والشهرة، فكان منافسًا قويًا سواء للأهلي أو الزمالك بل تفوق في أحيانا آخرى على أندية جماهيرية مثل الإسماعيلي والاتحاد السكندري.

ومثلما رأينا ما يحدث في الزمالك من قبل رئيسه مرتضى منصور والذي ضرب الأرقام القياسية في تغيير المدربين، نجد أن سموحة برئاسة فرج عامر يسير على نفس النهج.

ومؤخرًا تقدم طلعت يوسف باستقالته من تدريب الفريق السكندري بعد الخسارة أمام الزمالك بهدف بالدوري، وتم قبول الاستقالة من قبل مجلس إدارة سموحة.

ومنذ صعود سموحة للدوري الممتاز، في موسم 2010-2011، بفضل مدربه مشير عثمان، تولى عدد كبير من المدربين تدريب الفريق خلال المواسم الماضية.

كانت البداية مع محسن صالح في أول مواسم الفريق، ثم جاء بعده الفرنسي باتريس نوفو والذي قاد الفريق في 9 مباريات خسر 4 وتعادل 5.

وتولى حمزة الجمل تدريب الفريق السكندري ورحل بعدما قاد سموحة في 14 مباراة، فاز في 4 وخسر 7 وتعادل 3 لقاءات، ليقود ميمي عبدالرازق المهمة وينهي معه الموسم.

وفي بداية موسم 2011-2012، تمت إقالة ميمي عبدالرازق وتم اسناد المهمة لشوقي غريب والذي خاض 29 مباراة، حقق خلالها الفوز في 10 مباريات والخسارة في 11 وتعادل في 8.

في هذه الفترة تم إلغاء مسابقة الدوري بسبب مذبحة بورسعيد، وفي الموسم التالي انقسم الدوري لمجموعتين ولكن تم إلغائه أيضا بسبب ثورة 30 يونيو.

وقبل بداية موسم 2013-2014، تولى حمادة صدقي القيادة الفنية لسموحة بعد أن رحل شوقي غريب لتدريب المنتخب الوطني الأول، وحقق معه انجازًا تاريخيًا بالتأهل للدورة الرباعية للدوري ونافس على لقب الدوري حتى آخر لحظة، حيث تعادل مع الأهلي الذي توج باللقب، بفارق الأهداف عنه، بجانب أنه تأهل أيضا لنهائي كأس مصر أمام الزمالك ولكنه خسره.

وفي موسم 2014-2015، وتحديدًا في شهر أكتوبر تمت إقالة حمادة صدقي بسبب تراجع النتائج في بداية الموسم، وعين الفرنسي دينيس لافاني بعدما مديرًا فنيًا، ولم يستمر أكثر من 3 أشهر مع الفريق، إذ تمت إقالته في يناير 2015 لسوء النتائج.

وجاء حلمي طولان ليقود سموحة في 23 مباراة، فاز في 11 وخسر 6 وتعادل في مثلهم، وحقق إنجازًا مهمًا للنادي بعدما نجح في التأهل لدور المجموعات في دوري أبطال إفريقيا في هذا الموسم، بعدما أقصى فرق أهلي طرابلس الليبي، وإنيمبا النيجيري، وليوباردز الكونجولي، ولكن كان مشوار الفريق في دور المجموعات سئ، حيث احتل المركز الرابع وخرج من البطولة، ليأتي بعده ميمي عبدالرازق مؤقتا للمرة الثانية في تدريب الفريق.

وتولى محمد يوسف قيادة سموحة في يوليو 2015، ولكنه لم يستمر طويلًا حيث تم توجيه الشكر له في بداية شهر نوفمبر من نفس العام، بعدما لعب 11 مباراة فاز في 3 وخسر6 وتعادل في مباراتين، ليأتي ميمي عبدالرازق للمرة الثالثة بشكل مؤقت، حتى عاد حلمي طولان للمرة الثانية لقيادة الفريق، وخاض 15 مباراة فقط نجح في الفوز في 8 وخسر 2 وتعادل في 5. 

وعاد فرج عامر للمدرسة الأجنبية وعين البرتغالي جورفان فييرا في تدريب الفريق السكندري في موسم 2016-2017، وخاض 8 مباريات فقط فاز في 5 لقاءات وخسر مباراتين وتعادل في لقاء وحيد.

وعاد حلمي طولان للمرة الثالثة لتدريب سموحة بعد رحيل فييرا، وقاده في 11 مباراة، فاز في 4 وخسر مباراتين وتعادل في 5 لقاءات.

وفي الدور الثاني للدوري بالموسم الماضي، قرر مجلس سموحة فسخ التعاقد مع حلمي طولان واسناد المهمة لمؤمن سليمان والذي استمر لنهاية الموسم، ولعب 29 مباراة في جميع المسابقات حقق الفوز في 12 وتعادل في 10 وخسر في 7 مباريات.

وفي بداية الموسم الحالي 2017-2018، تم تعيين التشيكي فرانز شتراكا في القيادة الفنية لسموحة، والذي اعتذر عن الاستمرار في نهاية شهر نوفمبر الماضي لظروف أسرية، ليعود ميمي عبدالرازق في القيادة الفنية بشكل مؤقت للمرة الرابعة لحين اختيار مدير فني جديد.

واستقرت إدارة سموحة على اسناد المهمة الفنية للفريق إلى طلعت يوسف والذي رحل مؤخرًا بعد خوض 11 مباراة، فاز في 5 وخسر في مثلهم وتعادل في لقاء وحيد، ليعود ميمي عبدالرازق للمرة الخامسة لقيادة الفريق السكندري لنهاية الموسم لحين اختيار مدير فني جديد.

 

نتائج المباريات

شاهد كل النتائج
ريال سويسيداد
ليفانتي
13:00
أتليتيكو مدريد
أتلتيك بلباو
17:15
إسبانيول
فياريال
19:30
ريال بيتيس
- لم تبدأ
ريال مدريد
21:45
أوجسبورج
شتوتجارت
16:30
بوروسيا مونشنغلادباخ
بوروسيا دورتموند
19:00
تورينو
يوفنتوس
13:30
نابولي
سبال
16:00
بينفينتو
كروتوني
16:00
بولونيا
ساسولو
16:00
أتالانتا
فيورنتينا
19:00
إيه سي ميلان
- لم تبدأ
سامبدوريا
21:45
نيس
نانت
16:00
ليل
ليون
18:00
مارسيليا
- لم تبدأ
بوردو
22:00
إنبى
الإسماعيلي
19:30

حقوق الملكية © 2017 الفريق